منتديات المايسترو
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا http://www.iraqup.com/uploads/20090512/gWGt0-n1M5_651305796.gif
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك معنا فى منتديات المايسترو علاء فايد;
شكرا
ادارة المنتدي

منتديات المايسترو

منتدى شامل فضائيات حواء دينى قصص افلام اغانى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء

شاطر | 
 

 بر الوالدين و صلة الرحم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alaasat
المدير العام للمنتدى (( المايسترو))
المدير العام للمنتدى (( المايسترو))
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 346
الموقع : http://www.alaasat.mam9.com
تاريخ التسجيل : 31/10/2008

مُساهمةموضوع: بر الوالدين و صلة الرحم   الجمعة 27 أبريل - 20:34

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]بر الوالدين و صلة الرحم

رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا

عَنِ
ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ الله عَنْهُمَا، أَنَّ رَجُلًا أَتَى النَّبِيَّ
صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي
أَصَبْتُ ذَنْبًا عَظِيمًا فَهَلْ لِي تَوْبَةٌ؟ قَالَ: "هَلْ لَكَ مِنْ
أُمٍّ؟" قَالَ: لَا، قَالَ: "هَلْ لَكَ مِنْ خَالَةٍ؟" قَالَ: نَعَمْ،
قَالَ: "فَبِرَّهَا". رواه الترمذي (1904) وابن حبان (435) والحاكم (4/171)
وصححه ، وأخرجه أيضا: البيهقي في شعب الإيمان (7864) وصححه الألباني في
"صحيح الترغيب" (2504).








بر الوالدين و صلة الرحم


قال
العلامة المباركفوري في "تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي": قَوْلُهُ (
إِنِّي أَصَبْت ذَنْبًا عَظِيمًا ) يَجُوزُ أَنَّهُ أَرَادَ عَظِيمًا
عِنْدِي; لِأَنَّ عِصْيَانَ اللَّهِ تَعَالَى عَظِيمٌ وَإِنْ كَانَ
الذَّنْبُ صَغِيرًا, وَيَجُوزُ أَنْ يَكُونَ ذَنْبُهُ كَانَ عَظِيمًا مِنْ
الْكَبَائِرِ وَإِنَّ هَذَا النَّوْعَ مِنْ الْبِرِّ يَكُونُ مُكَفِّرًا
لَهُ وَكَانَ مَخْصُوصًا بِذَلِكَ الرَّجُلِ عَلِمَهُ النَّبِيُّ صَلَّى
اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ طَرِيقِ الْوَحْيِ , قَالَهُ الطِّيبِيُّ،
( هَلْ لَك مِنْ أُمٍّ ) أَيْ أَلَك أُمٌّ؟ ( فَبِرَّهَا ) الْمَعْنَى
أَنَّ صِلَةَ الرَّحِمِ مِنْ جُمْلَةِ الْحَسَنَاتِ الَّتِي يُذْهِبْنَ
السَّيِّئَاتِ.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.alaasat.mam9.com
 
بر الوالدين و صلة الرحم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المايسترو :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: